20 لقبًا تزين مسيرة «أنشيلوتى» قبل الولاية الثانية مع «الملكى»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

أعلن نادى ريال مدريد الإسبانى، رسميًا، تعيين الإيطالى المخضرم كارلو أنشيلوتى مديرًا فنيًا للميرنجى خلفًا للفرنسى زين الدين زيدان الذى رحل عن صفوف الفريق بعد نهاية الموسم المنصرم. يملك الإيطالى كارلو أنشيلوتى مسيرة تدريبية حافلة خلال السنوات الماضية مع مختلف الأندية التى تولى تدريبها، وذلك بعد عودته لتدريب ريال مدريد الإسبانى من جديد لمدة 3 مواسم بعد تعيينه خلفًا للفرنسى زين الدين زيدان الذى رحل مؤخرًا عقب نهاية الموسم الكروى 2020- 2021.

وتُوج أنشيلوتى بـ20 لقبًا متنوعة فى مشواره التدريبى مع الأندية التى قادها وأبرزها: يوفنتوس، ميلان، تشيلسى، باريس سان جيرمان، بايرن ميونخ، وريال مدريد فى الولاية الأولى. وضمت قائمة الألقاب التى حصدها أنشيلوتى: «3 دورى أبطال أوروبا، 3 كأس السوبر الأوروبى، 2 كأس العالم للأندية، 2 كأس السوبر الألمانى، الدورى الإيطالى، الدورى الإنجليزى الممتاز، الدورى الفرنسى، الدورى الألمانى، كأس الملك، كأس إيطاليا، كأس الاتحاد الإنجليزى، كأس السوبر الإيطالى، الدرع الخيرية، وكأس إنترتوتو».

فى سياق آخر، كشفت تقارير صحفية إسبانية، الأربعاء، أن سيرجيو راموس، قائد الفريق، حرض زملاءه فى ريال مدريد على رفض تخفيض رواتبهم بنسبة 10%، لأنه يعتقد أن النادى يفعل ذلك من أجل توفير الأموال للتعاقد مع النجم الفرنسى كيليان مبابى. وبحسب الصحفى خوان رامون دى لامورينا، عبر إذاعة «أوندا سيرو»، فإن إدارة ريال مدريد غاضبة من تصرف راموس، وهو ما قد يؤدى لنهاية مسيرته فى الفريق بعدما رفض تجديد عقده وفق الشروط التى وضعتها الإدارة.

كارلو أنشيلوتى - صورة أرشيفية

وأكدت الإذاعة الإسبانية أن إدارة ريال مدريد وضعت موعدًا نهائيًا أمام سيرجيو راموس لقبول العرض بتجديد عقده مع تخفيض راتبه كما فعل النجم الكرواتى لوكا مودريتش، وأن المهلة انتهت.

وجاء إعلان ريال مدريد التعاقد مع المدافع النمساوى دافيد آلابا فى صفقة مجانية من بايرن ميونخ ليضع نهاية لعهد ومسيرة راموس فى ريال مدريد، حيث يتفاوض اللاعب مع باريس سان جيرمان للانتقال إلى صفوفه. وقال الصحفى خوان رامون دى لامورينا: «أعتقد أن نهاية علاقة راموس مع ريال مدريد ستكون مؤلمة فى غضون أيام قليلة، ولن يستطيع أن يودع فلورنتينو بيريز بصوت منخفض وستظهر أشياء كثيرة، مازالوا يبحثون عن التخدير لبتر العلاقة، لكن لا أرى ذلك. وداع راموس سيكون أكثر شعبية من وداع زيدان. فى غضون أيام سنراه».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق