البلجيكي بيترز يتوج ببطولة «أبوظبي إتش إس بي سي» للغولف

الامارات اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تُوج البلجيكي توماس بيترز بلقب النسخة الـ17 لبطولة أبوظبي إتش إس بي سي للغولف، التي اختتمت أمس، بعد أربعة أيام من المنافسات المحتدمة، التي شهدها نادي ياس لينكس بجزيرة ياس، بتنظيم من مجلس أبوظبي الرياضي، ضمن جولات رولكس الأربع للبرنامج العالمي لجولة دي بي وورلد 2022.

وقال بيان صحافي: «شهد البطولة ومراسم التتويج الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس اتحاد الإمارات للغولف، ورئيس دائرة تنمية المجتمع الدكتور مغير الخييلي، والأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي عارف العواني، والرئيس التنفيذي لبنك (إتش إس بي سي الإمارات)، عبدالفتاح شرف».

ونجح بيترز في الفوز على مجموعة من ألمع نجوم اللعبة، من خلال أداء تميز بالاتزان والهدوء، ليصبح بذلك أول بلجيكي يفوز بإحدى جولات سلسلة رولكس للغولف.

وتجاوز بيترز الحفرة الثامنة بضربة واحدة تحت المعدل، ليتصدر بفارق ثلاث ضربات، إلا أن مجموعة من النجوم تناوبوا على منافسته في مراحل مختلفة من اليوم الختامي المشوق، منهم فيكتور هوفلاند، روري ماكلروي، إيان بولتر، رافا كابريرا بيّو وشوبانكار شارما.

ولم يفوّت بيترز سوى ضربة واحدة بعد ذلك، عند الحفرة الـ11 التي يبلغ معدل ضرباتها خمساً، منهياً اليوم بـ72 ضربة مساوية للمعدل، وبإجمالي 10 ضربات تحت المعدل، ليحقق صاحب الـ30 عاماً فوزه السادس في الجولة، متفوقاً على الهندي شارما، والإسباني كابريرا بيّو بفارق ضربة واحدة.

ومن خلال فوزه، ارتقى بيترز إلى صدارة ترتيب بطولة موانئ دبي العالمية، كما عاد بقوة إلى المراكز الـ50 الأولى في التصنيف العالمي للاعبي الغولف، وذلك للمرة الأولى منذ أبريل 2018.

وتقاسم النرويجي فيكتور هوفلاند المركز الرابع مع نظيره في كأس رايدر الفرنسي فيكتور دوبوسون، فيما حل حامل لقب بطولة إتش إس بي سي أبوظبي تايريل هاتون في المركز السادس بفارق ضربة واحدة، حيث شاركه الترتيب ذاته كل من إيان بولتر، وجيمس موريسون، والدينماركي جيف وينتر.

وعلّق بيترز على فوزه بالقول: «تغمرني سعادة كبيرة لتحقيق لقب لبطولة أبوظبي إتش إس بي سي للغولف، حيث نجحت في السيطرة جيداً، ربما لم أكن موفقاً في إنهاء الحفر، ولكنني كنت أشعر بالثقة منذ البداية».

العواني: أصداء عالمية واسعة

أكد عارف العواني أن البطولة تمثل انطلاقة مميزة لأجندة الفعاليات الرياضية العالمية التي تستضيفها العاصمة أبوظبي، ما يؤكد على مكانة أبوظبي الريادية في المشهد الرياضي العالمي.

وأضاف: «فخورون بالأصداء العالمية الواسعة والتنظيم المبهر الذي رافق النسخة الـ17 للبطولة، رغم جميع التحديات، بيد أن الجهود الوطنية المخلصة والتعاون الكبير لكل الجهات المختصة، أثمر توفير جميع مقومات السلامة والتدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية التي أمّنت البطولة وسلامة جميع المشاركين».

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

أخبار ذات صلة

0 تعليق