منتخب سورية يراهن على "التاريخ" لتجاوز عقبة لبنان في تصفيات المونديال

الامارات اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يلتقي المنتخب السوري لكرة القدم، في الثامنة مساء اليوم بتوقيت الإمارات، السابعة مساءً بالتوقيت المحلي للعاصمة السورية دمشق،  نظيره اللبناني في العاصمة الأردنية عمان، في إطار الجولة الرابعة من التصفيات الحاسمة المؤهلة إلى كأس العالم لكرة القدم 2022. ويراهن المنتخب السوري على علو كعبه تاريخيا أمام لبنان في المواجهات المباشرة منذ أول لقاء بينهما في دورة الألعاب العربية 1953.

وتمثل المباراة فرصة أخيرة لكلا المنتخبين للإبقاء على آمالهما بالمنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة الأولى المؤهلة بشكل مباشر إلى مونديال قطر، في مواجهة يطلبها السوريين بعنوان الانتصار 12 تاريخياً على اللبنانيين، مقابل التعادل في مناسبتين، وتجرع "نسور قاسيون" هزيمتين.

واللافت في الأمر أن الانتصارات السورية جاءت في 12 مباراة على التوالي بين عامي 1957 و2011، قبل أن تحمل المواجهتين الأخيرتين عنوان الانتصارين الوحيدين للبنان، أولها في سبتمبر 2013 في مباراة ودية بهدفين نظيفين، وثانيها بهدفين مقابل هدف وحيد، في مباراة ضمن الجولة الثانية من بطولة غرب آسيا.

وسجل السوريون على لبنان 29 هدفاً، مقابل 13  للبنانيين. ويمنح تاريخ المواجهات، المنتخب السوري أحقية تسجيل النتيجة الأكبر، حين دك "نسور قاسيون" شباك المنتخب اللبناني برباعية نظيفة سنة 2011 لحساب التصفيات المؤهلة لكأس آسيا، جاءت عبر محمد زينو، وعبدالفتاح الأغا، وجهاد الحسين وعبد الرزاق الحسين.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق