5 مهاجمين يبدعون في صراع الهدافين لدوري أدنوك للمحترفين

الامارات اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهدت أول ثلاث جولات بداية مبكرة لصراع خمسة مهاجمين على لقب هداف دوري أدنوك للمحترفين، بعدما تصدر لاعب المنتخب وفريق الجزيرة علي مبخوت الترتيب بستة أهداف، ويلاحقه نجم العين، التوغولي لابا كودجو بخمسة أهداف. ومن المهاجمين الذين أبدعوا في بداية الدوري، لاعب الوصل، البرازيلي أوليفيرا، ونجم الشارقة، الإسباني ألكاسير، ولاعب الوحدة البرازيلي بيدرو.

وفي الوقت الذي حقق فيه لابا لقب هداف الدوري الموسم الماضي بفارق كبير عن أقرب منافسيه، بعدما أحرز 27 هدفاً، يشهد الموسم الجديد منافسة مبكرة بعودة مبخوت إلى المنافسة، بعدما تراجع مردوده في الموسم الماضي وأحرز 10 أهداف فقط.

والمنافسة بين مبخوت ولابا ليست من فراغ، إذ بعد ثلاث مباريات، يتصدر لاعب العين قائمة الأكثر تسديداً تجاه المرمى بواقع 19 مرة، ومبخوت ثانيا بـ13 تسديدة، متساوياً مع أوليفيرا، بينما جاء بيدرو ولاعب شباب الأهلي، البرازيلي إيغور خيسوس، في المركز الثالث بـ11 كرة.

وحافظ مبخوت على صدارته كأفضل هداف في تاريخ الدوري بـ187 هدفاً، بينما أحرز «هاتريك» للمرة الـ15 في مسيرته، ليؤكد أنه أمام فرصة استثنائية لتحقيق أرقام تاريخية، بعدما كسر في الموسم الماضي الرقم التاريخي لنجم المنتخب والوصل السابق فهد خميس، الذي كان الهداف التاريخي للدوري بـ175 هدفاً، أما لابا فيهدد الرقم التاريخي لنجم العين السابق، جيان، كأفضل أجنبي في تاريخ «الزعيم» بـ 95 هدفاً، بينما وصل رصيد التوغولي إلى 63 هدفاً.

وتضم دائرة المنافسة على لقب الهداف، رغم مرور ثلاث مباريات فقط، أسماء أخرى أيضاً مثل أوليفيرا (ثلاثة أهداف)، وألكاسير (ثلاثة أهداف)، وبيدرو (هدفان). ورغم أن نجم الشارقة لوان بيريرا سجل ثلاثة أهداف، لكنه ليس بمهاجم صريح، ولا يتوقع أن ينافس على لقب الهداف.

• لابا كودجو يتصدر ترتيب الأكثر تسديداً على المرمى، ومبخوت ثانياً.


الفلاسي: مبخوت ولابا كودجو أعلنا جاهزيتهما لتقديم موسم استثنائي

أكد المحلل الرياضي والمشرف السابق على فريق الوصل، ماجد الفلاسي، أن الجولات الثلاث الأولى كشفت مبكراً عن هوية اللاعبين الذين سينافسون على لقب الهداف، وقال لـ«الإمارات اليوم»: «مبخوت ولابا أعلنا جاهزيتهما لتقديم موسم استثنائي»، وأوضح: «سعداء بعودة مبخوت لإحراز الأهداف والتألق بعدما تراجع مستواه في الموسم الماضي، ولا شك أن إحرازه ستة أهداف مؤشر قوي للمردود الذي سيقدمه خلال الموسم الحالي».

وأضاف: «لابا أكد جاهزيته، إذ بعد أن بدأ الموسم وأهدر ركلة جزاء أمام عجمان، أحرز أربعة أهداف في الظفرة، ثم هدفاً في الجزيرة». وأضاف: «نوعية الصفقات التي أبرمتها الأندية تنذر بدخول أسماء جديدة في المنافسة على لقب الهداف، منها على سبيل المثال، لاعب الوصل، البرازيلي أوليفيرا، الذي أحرز ثلاثة أهداف في أول ثلاث جولات، إلى جانب الوافد الجديد إلى الشارقة، النجم الإسباني باكو ألكاسير، الذي أحرز ثلاثة أهداف أيضاً».

وأوضح أن «صراع الهدافين سينعكس بشكل إيجابي على هوية الأندية التي تنافس على لقب الدوري»، وقال: «حتى الآن يعد كل من الشارقة والعين الأكثر جاهزية والأفضل من جميع الجوانب، وتألق بعض اللاعبين في الأندية الأخرى سيساعد هذه الأندية على تعزيز حظوظها في المنافسة على المراكز الأولى».

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

أخبار ذات صلة

0 تعليق