مسؤولية تضامنية وتهيئة نفسية مطلوبة قبل العودة الحضورية للمدارس

المواطن نيو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تستأنف وزارة التعليم الدراسة الحضورية للطلاب والطالبات في المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال، بدءًا من 23 يناير الجاري في قرار جاء بعد مطالب أسرية وتربوية عقب الانقطاع الحضوري عن المدرسة قبل عامين.

مسؤولية تضامنية: 

ويحتاج القرار إلى مسؤولية تضامنية من المجتمع والأسر وأولياء الأمور في تطبيق الإجراءات الاحترازية، حيث تأتي خطوة عودة طلبة المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال حضوريًّا نتيجة لوصول المملكة للحصانة المجتمعية العالية.

استعداد نفسي: 

كما أن موعد العودة الحضورية للمرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال سيكون بعد أسبوع، مما يتيح فرصة أكبر للاستعداد النفسي وتهيئة الطلبة وأسرهم للعودة الآمنة.

سير العملية التعليمية:

وتتابع وزارة التعليم سير العملية التعليمية في المرحلتين الابتدائية ورياض الأطفال وفق النماذج التشغيلية المرنة للعودة، والالتزام بتطبيق البروتوكولات والإجراءات الصحية المعتمدة من هيئة الصحة العامة “وقاية”، مع التأكيد على جاهزية جميع المدارس في تطبيق تلك البروتوكولات والإجراءات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق