الرئاسة المصرية تعلق على تعرض البلاد لموجه رابعة من فيروس كورونا

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

علق مستشار الرئيس المصري للصحة، محمد عوض تاج الدين، على احتمال تعرض مصر لموجه رابعة من فيروس كورونا خلال الفترة القادمة.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية والوقائية، خلال تصريحات تلفزيونية على فضائية "extra news"، أنه إذا حدثت موجة رابعة، ستكون سلالات جديدة أو متحورة، مشيرا إلى أن مصر تسعى للحصول على أكبر عدد من اللقاحات، وتطعيم أكبر عدد من السكان.

وأضاف  أنه لا وجد أية مشكلات لمن حصل على تطعيم فيروس كورونا، مؤكدا على أن الأثار الجانبية للتطعيم خفيفة ومتوقعة، كما أنها مثل التى تحدث أثناء تناول أي تطعيم، والتى أبرزها ارتفاع درجة الحرارة، وهذا ما يحدث للبعض وليس لجميع الفئات.

وأوضح الكتور محمد عوض تاج الدين، أن بريطانيا ودول أخرى، رصدت وجود تجلط في الدم عند تناول بعض اللقاحات، وهذه الحالات التي جرى نشرها دفعت لتعليق تناول تلك اللقاحات أحيانًا، لكن لم يتم التأكيد على وجود الجلطات، كنتيجة دائمة لتناول اللقاح، حيث حصل عليه الملايين في عدد كبير من دول العالم، ولم تكن هناك أية أعراض جانبية.

وأكد تاج الدين، أن المتعافي من كورونا تتكون لديه أجسام مناعية، وهي الأجسام التي تكونها اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، وهذه الأجسام تستمر لعدة أشهر، وتقل تدريجيا عقب 6 أشهر من الإصابة، موجها نصائح للأشخاص بالحصول على التطعيم بعد 3 أشهر من التعافي، إذا أتيحت لهم اللقاحات.

المصدر: المصري اليوم

تابعوا RT علىRT
RT

أخبار ذات صلة

0 تعليق