وزير الري المصري يتحدث عن مخاطر تواجه بلاده في 2050 

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وأفاد المتحدث الرسمي باسم وزارة الري المصرية على صفحته الرسمية على "فيسبوك"، مساء اليوم السبت، بأن عبد العاطي قد أجرى لقاء مع عدد من نواب المحافظين وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ المصريين، لعرض الموقف المائى فى بلاده بكافة أبعاده، وما تقوم به الدولة المصرية من جهود بهدف ترشيد استخدام المياه وتعظيم العائد من وحدة المياه، وذلك في إطار المشاركة المجتمعية للتوعية بقضية المياه.

وناقش عبد العاطى حجم التحديات التي تواجه قطاع المياه فى مصر، وعلى رأسها الزيادة السكانية والتغيرات المناخية، مشيرا إلى أنه من المتوقع حدوث زيادة السكان في مصر لحوالي من 75 مليون نسمة في عام 2050، وهو ما يمثل ضغط كبير على الموارد المائية في البلاد، فضلا عن التغيرات المناخية المتزايدة في ظل الارتفاع الملحوظ لدرجة الحرارة.

وأوضح وزير الري المصري أن هناك تحديات أخرى تواجه بلاده، منها ما تشهده مصر من ظواهر جوية متطرفة وغير مسبوقة، مثل الأمطار الشديدة التي تضرب مناطق متفرقة من البلاد، بالإضافة لارتفاع منسوب سطح البحر، وتأثير ذلك السلبي الخطير على المدن والمناطق الساحلية. 

وشدد محمد عبد العاطي على قيام بلاده بإعداد استراتيجية للموارد المائية، حتى عام 2050، بتكلفة تصل إلى 900 مليار جنيه، ووضع خطة قومية للموارد المائية حتى عام 2037، تعتمد على ترشيد استخدام المياه وتحسين نوعية المياه وتوفير مصادر مائية إضافية وتهيئة المناخ للإدارة المثلى للمياه.

© Sputnik

سد النهضة.. آمال إثيوبيا ومخاوف مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق