مصر أمام الأمم المتحدة: نتبنى سياسات صارمة لمكافحة الفساد

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

انطلقت في نيويورك أعمال الدورة الاستثنائية للجمعية العامة للأمم المتحدة الخاصة ببحث التحديات والتدابير الرامية إلى منع ومكافحة الفساد وتعزيز التعاون الدولي في هذا الصدد، وذلك بمشاركة مصرية رفيعة المستوى، حيث افتتحت الدكتورة غادة والي وكيلة السكرتير العام والمدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة أعمال الدورة.

وألقى الوزير حسن عبدالشافي أحمد، رئيس هيئة الرقابة الإدارية، البيان الوطني، الذي أكد من خلاله على تبني مصر لسياسات صارمة لمكافحة الفساد تراعى مبادئ سيادة القانون وترسيخ المُساءلة والشفافية، كما شدد على أهمية تعزيز التعاون الدولي والإقليمي في مجال بناء القدرات البشرية والفنية والتكنولوجية لملاحقة جرائم الفساد، وكذلك في مجال استعادة الأصول والأموال المهربة دون أية مشروطية، مختتماً بالتأكيد على التزام مصر بالتنفيذ الكامل والفعال لكافة الالتزامات الناشئة عن اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.

وأوضح السفير محمد إدريس، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك، أن المشاركة المصرية الرفيعة تأتي في إطار حرص مصر على تعزيز جهود مكافحة الفساد بوصفه آفة ضارة تقوض من جهود تحقيق التنمية، مضيفاً أهمية تعزيز التعاون الدولي لمواجهة الفساد بالنظر إلى تداعياته العابرة للحدود، كما أثنى على جهود مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة برئاسة الدكتورة غادة والي في هذا الصدد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق