فرنسا.. اندفاعة اليمين المتطرف تحيي الجدل حول "الجبهة الجمهورية"

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أشارت استطلاعات الرأي في فرنسا إلى تحقيق حزب "التجمع الوطني" اليميني المتطرف، اندفاعة تجعله يتصدر التوقعات بالفوز في عدة مناطق، قبل 20 يوما من الدورة الأولى من انتخابات الأقاليم.

وأفادت وكالة الصحافة الفرنسية بأن هذا الأمر يحيي النقاش حول متانة "الجبهة الجمهورية" التي شكلتها أحزاب منافسة لحزب "التجمع الوطني" لمنعه من الفوز عام 2015.

ولفتت الوكالة إلى أن "استطلاعات الرأي تشير إلى تصدر مرشحي التجمع الوطني بزعامة مارين لوبان الدورة الأولى في كل من بروفانس ألب كوت دازور (جنوب)، وأوكسيتاني (جنوب غرب)، وسنتر فال دو لوار، وبورغونيه فرانش كونتيه (جنوب شرق)، وغراند إيست ونوفيل أكيتين (جنوب غرب)، ولو أن الحزب لم يكن حتى الآن رسخ وجوده كثيرا في المقاطعة الأخيرة".

ومع اقتراب الانتخابات التي تجري في 20 و27 يونيو، يحرز "التجمع الوطني" تقدما أيضا في المنطقة الباريسية حيث يعزز المسؤول الثاني فيه جوردان بارديلا (25 عاما) موقعه في المرتبة الثانية جامعا حوالي 20% من نوايا الأصوات، ولكن بفارق كبير خلف رئيسة مجلس منطقة إيل دو فرانس المنتهية ولايتها فاليري بيكريس (وسط يمين).

وأوضح الخبير السياسي جان إيف كامو في تصريح للوكالة أنه "ثمة ديناميكية في الدورة الأولى استفادت حتما من أحداث الأيام الأخيرة"، في إشارة إلى سلسلة الهجمات على عناصر من قوات الأمن.

المصدر: "أ ف ب"

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق