محافظ بني سويف يناقش جهود تنفيذ وحل «الشكاوى الموحدة»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تابع الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف جهود اللجنة العليا التي تم تشكيلها لمراجعة الموقف التنفيذي للشكاوى الواردة على منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة التابعة لمجلس الوزراء وموقف استجابة الجهات الحكومية للشكاوى التي تم رفعها وتسجيلها على المنظومة،خلال الفترة من 1 إلى 31 مايو 2021،وتوضيح الإيجابيات والمعوقات خلال تلك الفترة ،للعمل على إزالتها ورفع مؤشرات الأداء السنوى للمحافظة في هذا الملف الحيوي.

جاء ذلك خلال لقائه، الثلاثاء، بالسكرتير العام اللواء جمال مسعود«رئيس اللجنة»لمناقشة مستجدات الموقف التنفيذي للشكاوى الواردة على المنظومة والوقوف على الإيجابيات والسلبيات،والخطوات الواجب اتخاذها لتعزيز دورها بالشكل الذي يسهم في زيادة معدلات الاستجابة لشكاوى ومطالب المواطنين من خلال سرعة فحص الشكاوي وعرضها على الجهات المعنية والرد عليها من خلال إدارة خدمة المواطنين.

وأشار السكرتير العام إلى أنه تم عقد اجتماع«اليوم الثلاثاء»بحضور أعضاء اللجنة من مسؤولى الوحدات المحلية والمديريات الخدمية والجهات والمصالح الحكومية المعنية ومسؤولى الشكاوى بتلك الجهات، وبحضور الأستاذة مها حميدة، قائم بعمل مدير عام خدمة المواطنين بديوان عام المحافظة «مقرراً للجنة»،حيث تم عرض تقرير مفصل عن منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة ومناقشة أعضاء اللجنة في تفاصيل ومحتويات التقرير.

وشدد السكرتير العام على أهمية حسن التعامل مع المواطنين أثناء تلقي شكاواهم وإطلاعهم بشكل مبسط وميسر عن الخطوات والإجراءات التي تتم بهذا الشأن وإخطارهم بالرد،موجها رؤساء الوحدات المحلية ومديري المديريات بعمل حصر لأعداد الباحثين العاملين بإدارات الشكاوى واتخاذ ما يلزم لتأهيلهم وتعزيز دورهم بما ينعكس بالإيجاب على سير عمل المنظومة،مع التأكيد على ضرورة استيفاء كافة الردود الموجودة على المنظومة مدعمة بالصور والمستندات الدالة على حل المشكلة والتعامل معها.

كما تم التأكيد على أهمية سرعة الرد على الشكاوى المتأخرة بالوحدات المحلية ومديريات الخدمات، وسرعة التعامل مع الشكاوى التي يتم نشرها في وسائل الإعلام المختلفة خاصة المشاكل الجماهيرية ،وذلك من خلال الفحص الميداني على أرض الواقع وسرعة اتخاذ ما يلزم من إجراءات لسرعة الاستجابة، وأيضا المشكلات التي ترد على التطبيقات التي أتاحتها رئاسة الوزراء والتنمية المحلية«خطوط ساخنة وجروبات على الواتس»والرد عليها في أسرع وقت ممكن.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق