المستويات المنخفضة من أوميغا 3 مرتبطة بارتفاع خطر الإصابة بالذهان

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وجد بحث جديد أن المراهقين الذين لديهم مستويات أعلى من أحماض أوميغا 3 الدهنية في دمائهم كانوا أقل عرضة للإصابة باضطراب ذهاني في بداية مرحلة البلوغ.

وتشير نتائج الدراسة، التي قادها باحثون من جامعة RCSI للطب والعلوم الصحية، ونُشرت في مجلة Translational Psychiatry، إلى أن أحماض أوميغا 3 الدهنية قد يكون لها تأثير وقائي محتمل لتقليل خطر الإصابة بالذهان.

ووقع تقييم أكثر من 3800 فرد في دراسة صحة أطفال بريستول في التسعينيات من أجل الاضطراب الذهاني والاضطراب الاكتئابي واضطراب القلق العام في سن 17 و24.

وخلال هذه التقييمات، جمعت عينات الدم، وقام الباحثون بقياس مستويات أحماض أوميغا 6 الدهنية، والتي تزيد بشكل عام من الالتهابات في الجسم، وأحماض أوميغا 3 الدهنية، والتي تقلل الالتهاب.

وفي حين كان هناك القليل من الأدلة على ارتباط الأحماض الدهنية بالاضطرابات العقلية في سن 17، وجد الباحثون أن الأشخاص في سن 24 عاما الذين يعانون من اضطراب ذهاني واضطراب اكتئابي واضطراب القلق العام لديهم مستويات أعلى من أوميغا 6 مقارنة بأحماض أوميغا 3 الدهنية مقارنة بمن لا يعانون من هذه الاضطرابات.

ووجد الباحثون أيضا أن الأشخاص الذين يبلغون من العمر 24 عاما والذين يعانون من اضطراب ذهاني لديهم مستويات أقل من حمض الدوكوساهكساينويك (DHA)، وهو أحد أحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة عادة في الأسماك الزيتية أو المكملات الغذائية، مقارنة بالأشخاص البالغين من العمر 24 عاما غير المصابين باضطراب ذهاني.

في مجموعة تضم أكثر من 2700 فرد تم تتبعهم بمرور الوقت، كان المراهقون الذين لديهم مستويات أعلى من حمض الدوكوساهكساينويك في سن 17 عاما أقل عرضة بنسبة 56% للإصابة باضطراب ذهاني بعد سبع سنوات في عمر 24.

وهذا يشير إلى أن حمض الدوكوساهكساينويك في مرحلة المراهقة قد يكون له تأثير وقائي محتمل لتقليل خطر الإصابة بالذهان في مرحلة البلوغ المبكرة.

وظلت هذه النتائج متسقة عند حساب عوامل أخرى مثل الجنس ومؤشر كتلة الجسم وتدخين التبغ والوضع الاجتماعي والاقتصادي.

وقال البروفيسور ديفيد كوتر، المؤلف الأول للدراسة وأستاذ الطب النفسي الجزيئي في RCSI:

"يجب تكرار الدراسة، ولكن إذا كانت النتائج متسقة، فإن هذه النتائج تشير إلى أن المدخول الغذائي المعزز لأحماض أوميغا 3 الدهنية بين المراهقين، مثل الأسماك الزيتية، يمكن أن يمنع بعض الناس من الإصابة بالذهان في وقت مبكر.

وأضاف: "يمكن أن تثير النتائج أيضا تساؤلات حول العلاقة بين تطور اضطرابات الصحة العقلية وأحماض أوميغا 6 الدهنية، والتي توجد عادة في الزيوت النباتية".

 المصدر: ميديكال إكسبريس

تابعوا RT علىRT
RT

أخبار ذات صلة

0 تعليق