محطة من ذاكرة كأس أوروبا.. قرعة تحديد المتأهل لنهائي 1968

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهدت نهائيات كأس اوروبا لكرة القدم التي تنطلق نسختها السادسة عشرة في 11 يونيو الجاري، لحظات مميزة مثل القرعة التي شهدتها نسخة 1968 لتحديد هوية المتأهل الى النهائي.

كانت حقبة أخرى وبطولة ترعاها قواعد مختلفة. ففي 1968 وخلال مباراة الدور نصف النهائي التي أقيمت في مدينة نابولي الجنوبية، لم يتمكن أي من المنتخبين الإيطالي المضيف ومنافسه السوفياتي من الوصول إلى الشباك خلال الدقائق الـ90 ثم في الشوطين الإضافيين (0-0).

ولم تكن ركلات الترجيح تدخل في قواعد البطولة حينها، وبالتالي، لجأ الفريقان إلى القرعة التي حدّدت هوية المتأهل إلى المباراة النهائية، من خلال قطعة نقدية معدنية تولى الحكم رميها في الهواء.

واختار قائد إيطاليا جاشينتو فاكيتي الذي توفي عام 2006، جهة الوجه من القطعة النقدية وأصاب في خياره.

وفي تلك الحقبة لم تكن هناك هواتف محمولة أو أي من وسائل الاتصال الحديثة ولم تعرف هوية المتأهل إلى النهائي إلا عندما خرج فاكيتي من نفق غرف الملابس جاريا نحو أرضية الملعب للاحتفال مع زملائه، حين أدرك الجمهور الإيطالي أن منتخبهم سيتواجد في المباراة النهائية التي كانت لها قصة أخرى أيضا لأنها تكوّنت من مباراتين.

القانون حينها يجبر طرفي النهائي على خوض مباراة معادة في حال التعادل، وهذا ما حصل بين إيطاليا ويوغوسلافيا (1-1 بعد التمديد). وبعد يومين أقيمت المباراة المعادة وخرجت ايطاليا فائزة 2-0 لتتوّج بلقبها القاري الأوّل والأخير.

المصدر: "أ ف ب"

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق