مجاهد: نهائي الأبطال في موعده.. والسوبر المصري بعد نهاية الموسم

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شدد أحمد مجاهد رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم أن نهائي دوري أبطال إفريقيا لم يؤجل 10 أيام مثلما تردد، مشيرا إلى أن لقاء السوبر المصري سيجري بعد نهاية الموسم الجاري.

وقال مجاهد عبر إذاعة أون سبورت صباح الثلاثاء:"السوبر المحلي كان مقررا له يوم ١ يوليو وكانت هناك محاولات لإقامته خارج مصر مثل السنوات السابقة، لكنه لم يكن مناسبا للرعاة، ورأينا من الأفضل تأجيله لأن الأمر يرتبط أيضا بالرعاية واستغلال أسبوع كامل لإقامة بعض مباريات الدوري. مباراة السوبر بعد نهاية الموسم".

ومن المفترض أن يلعب الأهلي، حامل لقبي الدوري وكأس مصر، ضد طلائع الجيش، وصيف النسخة الأخيرة من الكأس، في كأس السوبر المصري.

وواصل مجاهد "نهائي دوري الأبطال يوم ١٧ يوليو، وتواصلت مع كاف ولا جديد، وما يتردد حول تأجيله إلى ٢٧ يوليو مجرد شائعات. المباراة الفاصلة لدوري الشباب؟ قبل نهائي كأس مصر يوم ١٢ يونيو ستقام المباراة الفاصلة بين الأهلي والزمالك مواليد ١٩٩٩، إن لم نلعبها قبل هذا الموعد، سيتم تقييم الموقف".

وأضاف "حسين السيد (عضو اللجنة التنفيذية في الزمالك) لم يبلغنا خلال الجلسة بما يتردد بأن الزمالك يهدد بالانسحاب من الدوري، نحن لا نلعب دورة رمضانية. نحاول أن نجنب الأندية بعض المشاكل خاصة في القيد الإفريقي وفيما يتعلق بانتقال لاعب إلى ناد خارج مصر. حاولنا إقناع الأندية بتحمل الضغط لننهي الموسم في أواخر أغسطس".

وأردف "دوري المجموعتين؟ بالنسبة لي، لا يمكن تسليم المجلس الجديد (افتكاسة)، بل نجهز للموسم الجديد في وقت مبكر ليقام الدوري ذهابا وإيابا. من حق كل ناد اقتراح ما يراه وإبداء رأيه. الدوري الجديد سيجري من دورين. عدد الأجانب ٥ لاعبين بشكل مفتوح لأن كل الأندية لا يكون متاحا لها نفس نوعية اللاعبين من شمال إفريقيا الموجودة في الأهلي والزمالك. القائمة ٣٥ لاعبا منهم ٥ لاعبين مواليد ٩٩ و٢٠٠٠".

وأتم "خاطبنا الأندية مرتين لانتخاب رابطة الأندية، إذا أقيمت الانتخابات قبل بداية الموسم الجديد، يترك ملف تأسيس الرابطة للمجلس الجديد. احتمالات المد للجنة الحالية لاتحاد الكرة لفترة قصيرة واردة لمدة ١٥ يوما أو لمدة شهر، لأن الانتخابات الجديدة لابد أن تقام بعد الدورة الأولمبية وفقا للائحة، خلاف ذلك أمر يحدده الاتحاد الدولي. احتمالات ترشحي للانتخابات القادمة صفر".

ويرأس مجاهد لجنة ثلاثية مؤقتة تدير اتحاد الكرة لحين إجراء انتخابات جديدة.

وأبرز التحديات التي تواجه مجلس مجاهد هو موعد إنهاء الدوري، نظرا لضغط المباريات وتأجيل العديد منها بسبب الارتباطات القارية للأندية والتوقفات الدولية.

واجتمع اتحاد الكرة بممثلي أندية الدوري الممتاز يوم الإثنين لمناقشة كيفية إنهاء الدوري في أقرب وقت.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق