مصر.. سريان مفعول 10 قرارات حكومية جديدة متعلقة بجائحة كورونا اعتبارا من اليوم

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد صدور 10 قرارات لرئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، لمواجهة فيروس كورونا المستجد، عقب ترؤسه اللجنة العليا لإدارة الأزمة، يبدأ اليوم سريان هذه القرارات الاحترازية في البلاد.

وفي التفاصيل، تتضمن هذه القرارت الإجراءات التالية: 

1- عودة العمل بالتوقيت الصيفي، مع حظر تقديم النرجيلة (الشيشة)، ومراعاة نسب التواجد والإشغال المقررة في كل منشأة.

2- استمرار فتح جميع الحدائق والمتنزهات والشواطئ العامة مع الالتزام بالإجراءات المقررة.

3- قصر إقامة الأفراح وما يماثلها في الأماكن المكشوفة من جميع الاتجاهات بالمنشآت الفندقية والسياحية، وغيرها من الأماكن المكشوفة من جميع الاتجاهات المُرخص لها بهذا النشاط.

4- الالتزام بالضوابط المُقررة للتواجد لإقامة الاجتماعات والمؤتمرات بالمنشآت الفندقية الحاصلة على شهادة السلامة الصحية من وزارة السياحة والآثار، وغيرها من المنشآت المرخص لها بهذا النشاط.

5- الالتزام بالإجراءات لإقامة المعارض والمهرجانات والاحتفالات والفعاليات الفنية أو الثقافية وغيرها من الأنشطة المماثلة في الأماكن المرخص لها بذلك.

6- الالتزام بالإجراءات ونسب الإشغال عن استقبال مرتادي الأندية الرياضية والشعبية ومراكز الشباب وصالات الألعاب الرياضية ودور السينما والمسارح وأي أماكن معدة لتقديم العروض الفنية ودور الثقافة، طبقا للضوابط التي تقرها السلطات المختصة.

7- استمرار حظر إقامة جميع أنواع السرادقات، سواء للأفراح أو لتلقى العزاء، كما يستمر حظر إقامة الموالد أو ما يماثلها، سواء في أماكن مكشوفة أو مغلقة.

8- استمرار حظر استقبال المواطنين في دور المناسبات الملحقة بدور العبادة أو الملحقة بالجمعيات الأهلية، لإقامة أي مناسبات اجتماعية، مثل الأفراح أو العزاء، كما يستمر حظر إقامة الأفراح والمناسبات المماثلة في الأماكن غير المفتوحة.

9- معاقبة المسؤول عن الإدارة الفعلية للأشخاص الاعتبارية والأماكن حال مخالفة أحكام القرار، بالحبس وبغرامة لا تتجاوز 4 آلاف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين.

10- الغلق الإداري بصورة فورية لمدة أسبوعين للمحال والمنشآت التي تخالف الالتزامات الواجب عليها نتيجة هذا القرار، على أن تطبق العقوبة مضاعفة في حال العودة.

المصدر: "الوطن"

تابعوا RT علىRT
RT

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق