الصحة العالمية: 75% من لقاحات كورونا ذهبت لـ10 دول بينها الصين وأمريكا والهند

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مباشر: ذكر بروس الوارد، كبير مستشاري المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، ومنسق عمل مسرع الوصول إلى أدوات مكافحة فيروس كورونا، أن المنظمة الدولية تسابق الزمن لتطعيم حوالي 250 مليون شخص إضافي بنهاية سبتمبر المقبل.

وقال بروس الوارد، في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة، إن ذلك يأتي لتحقيق هدف المنظمة بتطعيم 10 بالمائة من السكان حول العالم بحلول نهاية سبتمبر المقبل، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأضاف الوارد، أن هناك حاجة إلى 250 مليون جرعة من لقاحات كورونا بحلول سبتمبر، و100 مليون جرعة في يونيو ويوليو فقط.

وألمح الوارد، إلى أن التحدي الذي يواجه المنظمة هو أن حوالي 75 بالمائة من اللقاحات وصلت إلى 10 دول فقط، حيث تمثل الصين والولايات المتحدة والهند حوالي 60 بالمائة من تلك اللقاحات.

وتابع، فيما ذهبت 0.05  بالمائة فقط إلى البلدان منخفضة الدخل التي تضم 10 بالمائة من سكان العالم.

ونوه بأنه تم تسليم حوالي مليار جرعة في جميع أنحاء العالم في 212 دولة حتى الآن، فيما وصلت لقاحات مرفق (كوفاكس) إلى 127 دولة.

وأشار، إلى أن الفجوة المالية لدى مسرع الوصول إلى أدوات مكافحة كورونا، والتي تشمل توفير اللقاحات وأدوات التشخيص والاختبار وكذلك اللوازم الأخرى للعلاج مثل الأوكسيجين وغيره تبلغ حوالي 18.1 مليار دولار.

وأوضح، أنه بعد قمة تحالف اللقاحات العالمي ومسرع الوصول التي انعقدت في بداية الأسبوع، ومع التعهدات التي قدمت فستكون الفجوة حوالي 16 مليار دولار.

ولفت الوارد، إلى وجود تعهدات لمنح مرفق (كوفاكس) المعني بالوصول العادل للقاحات كورونا إلى جميع البلدان خاصة منخفضة ومتوسطة الدخل تصل إلى حوالي 150 مليون جرعة في الفترة القادمة.

وبين، أن المرفق بحاجة إلى 16 مليون جرعة من لقاح (أسترازينكا) لتغطية الجرعة الثانية بالنسبة لمن حصلوا على جرعته الأولى، مؤكدا أن إفريقيا والشرق الأوسط وأجزاء من أمريكا اللاتينية لاتزال دولها تواجه صعوبات في الوصول إلى أدوات مكافحة كورونا سواء اللقاحات أو الاختبارات أو العلاجات.

ترشيحات 

قطر تستهدف زيادة إنتاج الغاز 40% بحلول 2026.. وتدعو روسيا لاستكشاف فرص الاستثمار

وزير النقل المصري يوجه بتعديل الهيكل التنظيمي لقطاع السلامة بهيئة السكة الحديد

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق